ليفربول يفوز ببطولة دوري الابطال بعد ان تغلب على توتنهام

ليفربول يفوز ببطولة دوري الابطال بعد ان تغلب على توتنهام
2/6/2019
المصدر : اليوم
 

صلاح مهاجم ليفربول الإنكليزي يسجل ثاني أسرع هدف في تاريخ المباريات النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا

تغلب ليفربول الانجليزي على مواطنه توتنهام في نهائي دوري الابطال الاوروبي الذي اقيم في مديرد، بالنتيجة هدفين لصفر ليحقق بذلك لقبه السادس في هذه البطولة.

وكان الدولي المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول الإنكليزي قد استهل التسجيل بثاني أسرع هدف في تاريخ المباريات النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بافتتاحه التسجيل من ركلة جزاء في مرمى توتنهام اللندني بعد دقيقة و48 ثانية، اليوم السبت، في مدريد.

وحسمها البديل البلجيكي أوريغي الفوز لفريق في اللحظات الأخيرة، بتسجيل الهدف الثاني.

وانتهى الشوط الأول بتقدم ليفربول بهذا الهدف الوحيد الذي جاء بعدما حصل الفريق الأحمر على ركلة جزاء عند محاولة السنغالي ساديو مانيه تمرير كرة عرضية، لمست يد لاعب الوسط الفرنسي موسى سيسوكو. وانبرى صلاح للركلة وسددها قوية داخل المرمى مسجلا هدفه الخامس في المسابقة هذا الموسم. 

ويحمل مدافع ميلان السابق باولو مالديني الرقم القياسي لأسرع هدف في مباراة نهائية بالمسابقة القارية العريقة وكان بعد 50 ثانية، وسجله في مرمى ليفربول بالذات في المباراة النهائية لعام 2005 التي تخلف فيها الفريق الانكليزي بثلاثية نظيفة في الشوط الأول قبل ان يرد بمثلها في الثاني مدركا التعادل وحاسما اللقب بركلات الترجيح.

أما أسرع هدف في تاريخ المسابقة القارية فسجله مهاجم بايرن ميونيخ الألماني الدولي الهولندي السابق روي ماكاي بعد 10,12 ثوان في مرمى ريال مدريد الإسباني في إياب ثمن نهائي نسخة موسم 2006-2007.

وبات ليفربول يحمل لقب البطولة 6 مرات، بعد ريال مدريد الإسباني صاحب الـ13 لقبا، وميلان الإيطالي الذي حققها 7 مرات.

ولم تأت المباراة على مستوى التوقعات من حيث المستوى الفني، وغلب عليها طابع الحماس والتسرع.

وأضاف ليفربول لقبا جديدا بعد أعوام 1977 و1978 و1981 و1984 و2005، فيما أخفق توتنهام في أول مباراة نهائية له في المسابقة القارية الأهم.

 
   

xxxx

مواد ذات صلة

للمزيد : الأرشيف