الرئيسية أخبار محلية أخبار عالمية مقالات وأراء أخبار خفيفة رياضة فن وفنانون مكتبة الميديا أدبيات أفلام ومسلسلات مواضيع متنوعة
ماذا تتوقع إيران لصادراتها النفطية في ميزانية العام المالي المقبل؟
المصدر : CNN

قالت عضو البرلمان الإيران، فاطمة ذوالقدر، إن مشروع الميزانية الجديدة للبلاد، يتوقع انخفاض صادرات النفط بنحو 1.5 مليون برميل يوميًا، خلال العام المالي المقبل الذي يبدأ في 21 مارس/آذار 2019، وذلك نظرا للحظر الأمريكي المفروض على إيران في الوقت الراهن.

وأوضحت ذوالقدر، وهي عضو في لجنة الموائمة النيابية بالبرلمان، أن هذه التقديرات ذكرها وزير النفط الإيراني بيجن زنغنة، خلال اجتماع لجنة الموائمة، السبت، وبحضور رئيس مؤسسة التخطيط والميزانية محمد باقر نوبخت، ورئيس البنك المركزي بهروز همتي، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وبحسب هذه التقديرات، فإن صادرات إيران النفطية ستنخفض خلال العام الإيراني الجديد بنسبة 43.2%، مقارنة بمتوسط صادراتها خلال العام الماضي، والتي بلغت 3.47 مليون برميل يوميا بحسب تصريحات المدير العام لشركة النفط الوطنية الإيرانية علي كاردر.


وعلى أساس متوسط صادرات إيران النفطية في شهر إبريل/نسيان 2018 وهو بداية العام الإيراني الحالي، التي بلغت 2.5 مليون برميل يوميا، فإن حجم الصادرات سينخفض بنسبة 60% خلال العام الإيراني الجديد.

وذكرت فاطمة ذوالقدر، أن الحكومة تسعى إلى توفير فرص عمل لأكثر من مليون وسبعين ألف مواطن، في مشروع ميزانية العام الإيراني المقبل.

وقالت إن رئيس مؤسسة التخطيط والميزانية محمد باقر نوبخت، قال خلال تقديمه شرحا لمشروع ميزانية العام المقبل، إنه تم تخصيص 14 مليار دولار لتوفير 25% من السلع الأساسية والدواء في العام الإيراني الجديد.

وأضافت أن مشروع الميزانية خصص 7 تريليونات تومان (نحو 1.7 مليار دولار) في العام الجديد، من أجل مكافحة الفقر، بما في ذلك زيادة رواتب ومساعدة النساء المعيلات والأسر المعوزة، التي تخضع لإشراف مركز الرعاية الاجتماعية في إيران.

وتفرض الولايات المتحدة الأمريكية، عقوبات اقتصادية صارمة على إيران، تشمل قطاعات الطاقة الإيراني، وخاصة صادرات النفط، والموانئ والشحن البحري وصناعة السفن، كما تشمل العقوبات البنك المركزي الإيراني وتعاملاته المالية.